طوكيو  -  قررت السلطات الصحية في اليابان، اليوم الجمعة، فرض قيود صحية جديدة على بعض المناطق للحد من الارتفاع الحاد في حالات الإصابة بفيروس كورونا.  

وقال مسؤول حكومي إنه "بالنظر إلى الارتفاع المفاجئ في عدد الإصابات، فإن النظام الطبي يواجه خطر المعاناة من عبء ثقيل في المستقبل".

وقررت اليابان فرض قيود جديدة، بدءا من يوم الأحد المقبل وتستمر حتى نهاية الشهر، في  أوكيناوا، وياماغوتشي، وهيروشيما وهي المناطق الثلاث الأكثر تضررا في الجنوب الغربي للبلاد.

وتشمل الإجراءات الجديدة إغلاق مبكر للمطاعم، وفرض حظر على المقاهي، وقيودا على التجمعات الجماهيرية واسعة النطاق.