جنيف - دعت منظمة الصحة العالمية، اليوم الثلاثاء، دول العالم إلى اتخاذ إجراءات "منطقية" للسيطرة على تفشي المتحور الجديد "أوميكرون" شديد العدوى، والذي أثار حالة من الهلع عبر العالم.

  وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبرييسوس "ندعو كل الدول الأعضاء إلى اتخاذ إجراءات منطقية وملائمة لخفض الأخطار. لا تزال لدينا أسئلة أكثر من الأجوبة بشأن تأثير أوميكرون على انتقال العدوى وشدة المرض وفعالية الفحوص والعلاجات واللقاحات".

  وأضاف "يجب أن تكون الاستجابة العالمية هادئة ومنسقة ومتماسكة"، قائلا "أشكر بوتسوانا وجنوب إفريقيا على اكتشاف هذا المتحور وتتبعها والإبلاغ عنه بسرعة كبيرة (...) ما يقلقني بشدة أن تلك الدول تعاقب الآن لأنها قامت بالأمر الصحيح".

   وانتشر هذا المتحور الذي أبلغت جنوب إفريقيا عن اكتشافه على أراضيها منظمة الصحة العالمية قبل أقل من أسبوع، بسرعة عبر القارات، فيما أعلنت عشرات الدول فرض قيود على السفر.

   وحذرت الوكالة التابعة للأمم المتحدة من قيود مماثلة، خوفا من أن يكون حظر السفر من البلدان التي اكتشفت فيها المتحورات غير منصف ويثني الدول عن مراقبة تطورات الفيروس.

   وقال علماء في جنوب إفريقيا إنهم اكتشفوا المتحور الجديد الذي يضم 10 نسخ على الأقل، وحذرت منظمة الصحة العالمية من أنه يشكل خطرا "مرتفعا للغاية" على مستوى العالم.