ياوندي - أعلنت الجامعة التونسية لكرة القدم ،اليوم الثلاثاء، اصابة سبعة لاعبين في صفوف منتخبها المشارك حاليا في نهائيات كأس افريقيا للأمم ،التي تجرى في الكاميرون، بفيروس كورونا المستجد ، من بينهم صانع الألعاب وهبي الخزري.

و قالت الجامعة في بلاغ عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي (فايسبوك) انه "في إطار الاختبارات الدورية للوقاية من الاصابات بفيروس كورونا ،التي يقوم بها الاتحاد الإفريقي لكرة القدم قبل كل مباراة وفقا لقوانين مسابقة كاس افريقيا للأمم المقامة حاليا بالكاميرون، كشفت الفحوصات التي أجريت يوم الثلاثاء على لاعبي المنتخب التونسي عن إصابة كل من علي معلول وأيمن دحمان وغيلان الشعلالي ومحمد علي بن رمضان ووهبي الخزري وعلي الجمل ومحمد أمين بن حميدة بفيروس كورونا وقد تم عزلهم عن المجموعة".

وأضاف المصدر ذاته "ان التحاليل أثبتت في المقابل شفاء محمد دراغر ،فيما يخضع بقية اللاعبين الخمسة الذين أصيبوا بفيروس كورونا منذ مدة للإحاطة الصحية والتحاليل السريعة بشكل دوري على أمل تعافيهم قبل المقابلة امام المنتخب الغامبي باعتبار عدم وجود أي أعراض لديهم".

و يأتي هذا المستجد قبيل المواجهة الحاسمة ،التي ستجمع نسور قرطاج بمنتخب غامبيا بعد غد الخميس، برسم الجولة الثالثة و الأخيرة من دور المجموعات ببطولة أمم أفريقيا.

ويحتل المنتخب التونسي في أعقاب الجولة الثانية المركز الثالث ضمن المجموعة السادسة برصيد 3 نقاط خلف المنتخبين المالي والغامبي بمجموع 4 نقاط لكل منهما فيما يقبع المنتخب الموريتاني في المركز الرابع والاخير بلا رصيد.

ويتأهل الى الدور ثمن النهائي صاحبا المركزين الاول والثاني عن كل مجموعة الى جانب افضل أربع منتخبات أصحاب المركز الثالث.