روما - أبرزت وسيلة الإعلام الإيطالية "إنسايد أوفر"، اليوم الثلاثاء، الجهود المبذولة من طرف المغرب بغية التخفيف من التداعيات الاقتصادية للوباء، مشيدة بمختلف المبادرات التضامنية التي تنفذها المملكة من أجل مصاحبة القطاعات والفئات المتضررة.

  وذكر الموقع الإخباري الإيطالي، أنه منذ عشر سنوات، أطلق المغرب العديد من الأوراش الرامية إلى تحفيز الاندماج الاجتماعي وتخفيف حدة الفقر، الذي يوجد في صميم أولوياته.

  وفي هذا السياق، استحضرت وسيلة الإعلام الإلكترونية برنامج "أوراش"، الذي أطلقه يوم الأربعاء الماضي رئيس الحكومة، السيد عزيز أخنوش، والذي يتوخى إحداث 250 ألف منصب شغل مباشر في إطار الأوراش العمومية المؤقتة خلال العامين 2022 و2023، لاسيما لفائدة الأشخاص الذين فقدوا عملهم بسبب وباء "كوفيد-19" وأولئك الذين يجدون صعوبات في الاندماج ضمن سوق الشغل.

  وبحسب الموقع الإلكتروني الإيطالي، في انتظار استئناف عجلة الاقتصاد العالمي، لا تتردد الحكومة المغربية في تعبئة جميع الوسائل المتاحة من أجل مساعدة الأسر الأكثر تضررا جراء الأزمة الصحية.