نيويورك -  شرعت "فايزر" في تطوير نسخة جديدة من لقاحها المضاد لكوفيد-19 لمواجهة متحور "أوميكرون" في حال لم يكن اللقاح المتداول حاليا فعالا في الحماية من المتحور الجديد، حسبما أعلن رئيس الشركة، ألبير بورلا.

  وقال بورلا، في تصريح صحفي أمس الاثنين، "لا يزال هناك الكثير من الغموض" بشأن المتحور الجديد الذي رصد في جنوب إفريقيا ووصفته منظمة الصحة العالمية بأنه "مثير للقلق".

  وأوضح أنه "إذا كان اللقاح (الحالي) أقل فعالية وأصبحنا بحاجة لتطوير لقاح جديد، فقد بدأنا بالعمل عليه الجمعة، وقمنا بأول نموذج للحمض النووي وهو سيكون المرحلة الأولى في تطوير لقاح جديد".

  وأضاف بورلا أنه، في حال استدعت الحاجة، "سيكون لدينا لقاح جدي في غضون 95 يوما"، مشيرا إلى أن الشركة تمتلك القدرات، عند الحاجة، لإنتاج أربعة مليارات جرعة العام المقبل.

  وفي نفس السياق، أكد بورلا أنه "واثق جدا" من قدرة اللقاح الموزع حاليا على مواجهة كل المتحورات، ومنها متحور "أوميكرون".

  وابتكرت "فايزر" سابقا نسختين جديدتين من لقاحها لمواجهة متحوري "دلتا" و"بيتا"، إلا أنهما لم يستخدما.