امنتانوت (إقليم شيشاوة) - أعطت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بشيشاوة، أمس الجمعة بإمنتانوت (إقليم شيشاوة)، انطلاقة الموسم الدراسي الخاص ببرنامج التربية غير النظامية ومدارس الفرصة الثانية من الجيل الجديد برسم الموسم الدراسي 2021 - 2020 .

  ووهكذا، أعطى المدير الإقليمي للوزارة، السيد عبد الرحمان الكمري، انطلاقة الموسم الدراسي الجديد تحت شعار "مدرسة الفرصة الثانية عرض تربوي دامج ومتجدد في صلب مدرسة الإنصاف والمواطنة"، بمدرسة الفرصة الثانية الجيل الجديد ابن الهيثم بامنتانوت، وذلك في احترام تام للبروتوكول الصحي والتقيد بالإجراءات الوقائية بما يضمن انطلاق موسم تربوي آمن وناجح.

  ويأتي إحداث هذه المدرسة في إطار إتفاقية الشراكة والتعاون المبرمة بين المديرية الإقليمية وجمعية النواة للمرأة والطفل، قصد التأهيل التربوي لليافعين غير الممدرسين، وتمكينهم من التأهيل الدراسي، وكذا مرافقتهم من أجل التوجيه والإدماج السوسيو مهني.

  وفي لقائه بالمستفيدات والمستفيدين والمؤطرين، أشاد المدير الإقليمي بالمجهود الكبير الذي تبذله الوزارة والأكاديمية الجهوية والمديرية الإقليمية والجمعيات الشريكة، للارتقاء بجودة خدمات التربية غير النظامية من خلال تحيين المناهج التربوية وصياغة وحدات التكوين والتأهيل لمراكز التربية غير النظامية - الجيل الجديد، والرفع من قدرات المتدخلين.

  وبحسب وزارة التربية الوطنية، فإن برامج التربية غير النظامية استقطبت خلال الموسم الدراسي المنصرم 2020-2019 ما يناهز 72.582 متعلمة ومتعلم، من بينهم 7500 بمراكز الفرصة الثانية الجيل الجديد، مسجلة أنه تم إحداث 44 مركزا للفرصة الثانية الجيل في إطار تنفيذ التزامات الوزارة.

  وتأتي هذه المبادرة تنفيذا لالتزامات الوزارة الوصية المتضمنة في برنامج العمل الملتزم به أمام أنظار صاحب الجلالة الملك محمد السادس، والمتعلقة بتوسيع شبكة مدارس الفرصة الثانية الجيل الجديد لفائدة الشباب واليافعين 13-18.