نيويورك - كشف آدم سيلفر ،مفوض رابطة دوري كرة السلة الامريكي للمحترفين "إن بي إي" ، أمس الاثنين ، أن حوالي 96 في المائة من لاعبي الدوري تلقوا، حتى الآن، اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

وأكد سيلفر خلال مؤتمر صحافي أنه "تم تطعيم حوالي 96 في المائة من لاعبينا ومن المتوقع أن يزداد هذا العدد مع بدء الموسم (الجديد)".

ويفتتح الموسم الجديد الثلاثاء (بالتوقيت المحلي) بمواجهة من العيار الثقيل بين بروكلين نتس ومضيفه حامل اللقب ميلووكي باكس بقيادة النجم اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو.

ونشب صراع بين رابطة الدوري وبعض اللاعبين على خلفية تلقي اللقاح من عدمه على هامش استئناف المنافسات، وكان أبرز ضحاياه نجم نتس، كايري إرفينغ بسبب رفضه تلقي اللقاح ما حال دون مشاركته في المباريات.

وأضاف سيلفر "آمل في أن يقرر كايري، على الرغم من آرائه حول اللقاح، في الحصول عليه لأنني أود حقا أن أراه يلعب كرة السلة في هذا الموسم، وأود أن يكون كل لاعبي بروكلين نتس في الملعب".

وقوبل قرار رابطة الدوري التي تقف بقوة إلى جانب حصول جميع اللاعبين على اللقاح، بالرفض القاطع من قبل نقابة اللاعبين حيث يشغل إرفينغ منصب أحد نواب الرئيس.

ومقابل هذا الرفض، عمدت الرابطة إلى وضع بروتوكولات صحية للموسم القادم، مقيدة للغاية للاعبين غير الملقحين، والتي تتراوح من الاختبارات اليومية إلى تناول الوجبات بمفردهم، مروراً بتقييد حرية التحرك والخروج والتفاعلات مع العالم الخارجي.

وختم سيلفر "كنت أفضل أن توافق نقابة اللاعبين على مطلب اللقاح الإلزامي" و"كان من الأفضل للجميع أن يتم تطعيم كل لاعب".