وجدة - خصصت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق 39 مركزا لتلقيح التلميذات والتلاميذ، الذين تتراوح أعمارهم ما بين 12 و17 سنة، ضد "كوفيد-19".

وأفادت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بأنها أعدت، بتنسيق تام مع السلطات الترابية والصحية، مخططا تنظيميا جهويا لهذه العملية التي تندرج في إطار تلقيح هذه الفئة العمرية من المتمدرسين بالتعليم العمومي والخصوصي ومدارس البعثات الأجنبية والتعليم العتيق والتربية غير النظامية، وذلك لضمان ظروف آمنة لانطلاق الموسم الدراسي 2022/2021، وتحقيق أثر إيجابي على جودة التحصيل الدراسي واكتساب التعلمات الأساسية.

وتتوزع هذه المراكز، التي تتوفر فيها الشروط اللازمة لإنجاح هذه العملية، بين كل من عمالة وجدة - أنجاد (4 مراكز)، وأقاليم بركان (4 مراكز)، والناظور (5 مراكز)، والدريوش (7 مراكز)، وجرسيف (7 مراكز)، وتاوريرت (مركزان)، وجرادة (4 مراكز)، وفجيج (6 مراكز).

ويرتقب أن يستفيد أزيد من 188 ألف تلميذة وتلميذا بمختلف أقاليم الجهة من عملية التلقيح هاته التي عبأت لها الأكاديمية ما يزيد عن 250 إطارا تربويا وإداريا و104 إطارا طبيا، إضافة إلى الأطر الداعمة اللازمة للإشراف عليها.

وبهذه المناسبة، تدعو الأكاديمية جميع الآباء والأمهات وأولياء الأمور إلى مرافقة بناتهم وأبنائهم نحو أقرب مؤسسة تعليمية من مقر سكناهم مخصصة لهذا الغرض من أجل الاستفادة من الجرعة الأولى من اللقاح ابتداء من يوم غد الثلاثاء.

كما تهيب بهم الانخراط بكثافة في هذه العملية الهامة التي ستمكن من حماية أسرهم وأطفالهم وكذا ضمان متابعة دراستهم في ظروف آمنة، كما تحثهم على مواصلة الالتزام بالتدابير الاحترازية التي توصي بها السلطات الصحية وذلك من أجل تجنيب البلاد أي انتكاسة وبائية محتملة.